عرب تك
أنت غير مسجل


لتقنيه المعلومات
 
الرئيسيةالرئيسيهس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 إلى متى الهــــــــــــــــــــــروب ؟؟؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صياد القلوب

avatar

عدد الرسائل : 67
العمر : 29
عارضة الطاقه :
80 / 10080 / 100

تاريخ التسجيل : 24/12/2008

مُساهمةموضوع: إلى متى الهــــــــــــــــــــــروب ؟؟؟؟؟   السبت يناير 03, 2009 2:07 am



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كل عام وأنت بخير...

حقيقة بودي أناقش معكم موضوع مهم وهو في نظري جدا مهم...؟

وهو : لماذا نهرب من واقعنا ولا نحاول تغييره ...؟؟؟
لماذا نهرب من مواجهة نفوسنا وأخطائنا ...
ونرضى أن نبقى منهزمين أمامها كي لا نفتح جروحاً وأحزاناً ؟؟؟
لماذا نهرب من مآسينا ومشاكلنا وأقدارنا ؟ ومن يهرب من قدر فهل يهرب إلا إلى قدر ...
فلماذا لا نسلّم ونعترف بمعاناتنا ونواجهها بالإيمان وإرادة التّغيير ...
ونعزم على ذلك وسعنا ..
ونترك الأمر لله ؟؟؟
وبذلك لا نعيش في دوّامتها ولا نستسلم لها ...
فنحيا متوازنين ...
كيف لنا أن نتعلّم إن لم نتألّم ؟؟؟
وهل يكتب قلم حرفاً لو لم يُبرى ؟؟؟
إلى متي هذا الهروب ... من الخطأ ... من النّدم .... من الألم ؟؟؟
إلى متى ؟؟؟
إلى متى نخاف ممّن يضع يده على الجرح ؟؟؟
وأسألكم ... هل المشكلة في اليد أم في الجرح ؟؟؟
ألا نعلم أنّ الجرح إذا كان عميقاً فإنّ برد البلسم يبدو للمجروح كيّاً ؟
أم نريد كما تعوّدنا أن نرشّ على الموت سكّراً كما يقولون ونسطّح الأمور لكي لا يقترب من جرحنا
أحد ولو كان يسعى لراحتنا وكفكفة جراحنا ؟؟؟
وأخيراً أقول لكم إذا كنّا مدركين أنّنا نعيش في جحيم فكيف لا نسعى إلى الجنّة ... ؟؟؟
وإن كانت جنّة الآخرة قد حفّت بالمكاره ... فكلّ نعيم كذلك سواء في الدّنيا والآخرة ...
إلى متى نبقي الورم في أحشائنا خوفاً من ألم استئصاله ... ؟؟؟
يقول مثل شامي : وجع ساعة ولا كلّ ساعة ...
فلنواجه أنفسنا ولا نكن جبناء ... فلن ننهض أو ننتصر إن انهزمنا مع أنفسنا ...
ولنذكر قوله تعالى : (( إنّ الله لا يغيّر ما بقوم حتّى يغيّروا ما بأنفسهم ))


حقيقة أرتبط بذهني مثل قديم وهو أنه قد يجد الجبان ألف حل لمشكلته لكنه يختار حلا واحدا وهو
الهروب

بحكم عملي كمدرس أرى الكثير من القرارات التي تصدر تحت مسمى الهروب من المشكلة
نجد فيها ظلما وتعسفا علينا نحن المدرسين
وأخرى ظلما وتعسفا على الطلاب
والسبب الهروب....
في حياتنا الإجتماعية...
نقد نهرب من مواجهة مشاكلنا أو نتخذ حلا تحت مسمى الهروب وفي ذلك الأمثلة كثييييرة جدا
الأب يصدر قرارا بالمنع من خروج ابنه أو احتكاكه بأبناء الحي تحت مبرر لا للمشاكل
وهو في الحقيقة يهرب
في المقابل أنت تسبب لولدك عزلة وانطوائية أنت المسؤل الوحيد عنها....

المدير يستمع الى رأي المرشد الطلابي أو أحد المدرسين ويطبقه وهو قرار ظالم
يبرر ذلك بالحزم والشدة وعدم الفوضى وهو في الحقيقة يهرب
....
(ومن المؤكد 99% عند علماء النفيس أن القرارات الذي
تصدر في لحظات هروب الشخص قرارات خاطئة وسلبية وأنها قرارات يتبعها الندم
والتأنيب )



لماذا؟؟؟؟؟وإلى متى نهرب من واقعنا ولا نحاول تغييره ...؟؟؟

إلى متى الهــــــــــــــــــــــروب ؟؟؟؟؟


بانتظار ارائكم ياسادة ياكرام...
أخوكم... أبو مالك

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
إلى متى الهــــــــــــــــــــــروب ؟؟؟؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عرب تك :: منوعات :: البرمجه اللغويه والعصبيه-
انتقل الى: